العالم الآن

– جريدة عربية شاملة –

جريمة “مروعة” بأمريكا والضحية طفل مصاب بالتوحد.. أب يقتل إبنه ويسلّم نفسه للشرطة!

شهدت ولاية أوهايو الأميركية ، جريمة بشعة ، راح ضحيتها طفل يبلغ من العمر 5 سنوات، قتل على يد والده بمضرب “بيسبول“.

وكشف ضباط في شرطة بارما، بولاية أوهايو، أن ماثيو بونومارينكو البالغ من العمر 31 عاما، إستدعاهم بعد أن اتصل بهم وإعترف أنه قتل ابنه.

وعندما توجهّت الشرطة إلى منزل بونومارينكو، وجدت جثة الطفل في غرفة المعيشة، مغطاه بالدماء وبها كدمات متفرقة .

وقال عم الطفل القتيل ، إنه كان مصابا بالتوحد، وتعلم استخدام الكمبيوتر اللوحي للتواصل، حسبما نقلت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية.

كما أشار إلى أن والد الطفل كان يعالج بمصحة نفسية ، وتركها مؤخراً وتوقف عن تناول الدواء، لكنه كان هادئا للغاية في اليوم الذي سبق الحادثة.

ويواجه بونومارينكو تهمة القتل العمد ، ومن المقرر أن يمثل أمام محكمة بارما غداً 29 مارس .

المصدر: وكالات