العالم الآن

– جريدة عربية شاملة –

عون يؤكد أهمية الحفاظ على القدس في لقاءه مع زعيم حماس

عون يؤكد أهمية الحفاظ على القدس في لقاءه مع زعيم حماس

عون يؤكد أهمية الحفاظ على القدس في لقاءه مع زعيم حماس

العالم الآن-

جدد الرئيس اللبناني ميشال عون ، الجمعة ، موقف بلاده من القضية الفلسطينية خلال لقائه مع إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس.

وعبر عون عن “حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة على كامل ترابهم وعاصمتها القدس” وشدد على حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة إلى ديارهم.

وقال عون “مقاومة الفلسطينيين للاحتلال ليست إرهابا” ، مضيفا أنه “لا يمكن لأحد أن يتخيل القدس بدون كنيسة القيامة وغيرها من الأماكن المقدسة” ، مؤكدا على ضرورة “الحفاظ على القدس حيث المسيحية والإسلام واليهودية يجتمع.”

وقال هنية عقب اللقاء: “إن الاحتلال الإسرائيلي لا يفرق بين مسلم ومسيحي في فلسطين وخاصة في القدس.

وتابع “حماس تقف متضامنة مع لبنان وتدين محاولة العدو الإسرائيلي سرقة ثروات لبنان البحرية”.

وأضاف أنه تمنى للبنان “الأمن والاستقرار والمزيد من التضامن”.

زيارة هنية إلى لبنان هي الثالثة له خلال عامين وتزامنت مع يوم اللاجئ العالمي. وقال في زيارته الأولى: “صواريخنا ستطلق من أرضنا (تستهدف إسرائيل) ولن نشرك لبنان”.

وقال رأفت مرة ، المسؤول في حماس. إن زيارة هنية لبيروت “تسلط الضوء على ضرورة حل أزمة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان”.

وذكر مكتب هنية إن أحد أهداف الرحلة هو “معالجة واقع القضية الفلسطينية واللاجئين الفلسطينيين في لبنان” وكذلك “التشاور والتعاون مع مسؤولي الفصائل الفلسطينية بما يخدم القضية الفلسطينية”.

وقال مسؤول في منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان ، فضل عدم ذكر اسمه. لصحيفة “عرب نيوز” إن “منظمة التحرير الفلسطينية وفتح ليسا مشتركين في زيارة هنية إلى لبنان. هذه الزيارة هي جزء من البرنامج الخاص بين حماس وحزب الله “.

وخلال تواجده في لبنان ، زار هنية مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان ورئيس حزب الله حسن نصر الله.

وقال حزب الله إن “هنية ونصرالله شددا على أهمية التعاون بين محور المقاومة لخدمة الهدف المركزي وهو القدس والمقدسات والقضية الفلسطينية”.

وقال المسؤول في منظمة التحرير الفلسطينية إن حزب الله “يحاول حل المشاكل بين حماس والنظام السوري”.

وردا على سؤال حول إعلان حماس أن زيارة هنية إلى لبنان تتعلق بمخيمات اللاجئين الفلسطينيين. قال إن للاجئين سلطتهم الخاصة – منظمة التحرير الفلسطينية – وأن لبنان يعترف بدولة فلسطين المستقلة ويتعامل معها لمعالجة جميع القضايا التي تواجه المخيمات.

About Post Author